زيارة محمد بن زايد لمصر تؤكد على عمق الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين البلدين

تأتي زيارة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية للقاهرة للتأكيد على عمق الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين البلدين.

زيارة محمد بن زايد لمصر تؤكد على عمق الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين البلدين

ويرى خبراء أن زيارة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى القاهرة، تعكس دلالات سياسية واستراتيجية لطبيعة العلاقة بين القاهرة وأبوظبي الثنائية، سواء على مستوى التفاهمات الثنائية أو توافق الرؤى في معظم الملفات السياسية، سواء الدولية أو الإقليمية.

وفي وقت سابق السبت، استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في مطار القاهرة، حيث أكدت الزيارة عمق العلاقات بين البلدين.

وترتبط دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية بعلاقات تاريخية وثيقة تستند على الوعي والفهم المشترك لطبيعة المتغيرات الإقليمية والدولية التي شهدتها وتشهدها المنطقة، وأهمية التعامل معها بسياسات ومواقف متسقة ومتكاملة ترسخ الأمن العربي والإقليمي، وتحافظ على استدامة التنمية في دولها.

ويحظى البلدان بحضور ومكانة دولية خاصة مع ما تتميز به سياستهما من توجهات حكيمة ومعتدلة ومواقف واضحة في مواجهة التحديات الإقليمية المرتبطة بإرساء السلام، ودعم جهود استقرار المنطقة، ومكافحة التطرف والإرهاب، وتعزيز الحوار بين الحضارات والثقافات.

 

أحدث أقدم